اعلان

الخميس، 12 أبريل، 2012

اسبوع فارق فى الحياه

بعيدا عن اختلافى مع المنظومه فى طريقه ادارتها للبلاد وايضا فى طريقه ادارتها لنفسها ولانى قلتها قبل ذالك انها اكبر دليل على قمع الحريات .

بعد اسبوع من الان ستتغير طريقه حياتى سوف اتخلى عن اشياء اساسيه فى الحياه وافعل اشياء كثيره رغم عن انفى كم سيكون ذالك مؤلم لشخص اعتاد ان يمارس الديموقراطيه والحريه على نفسه قبل من حوله اسبوع وستكون للحياه طعم اخر غير هذا المزاق الحلو الملئ بالنشوه والتشويق اسبوع وستكون الحياه جدول مرسوم لمده عام روتين يبعث الملل فى كل الاركان عام سيمر على من الان لا يحسب من عمرى عام اخذ منى عنوه عام قامع للحريات فى اول مرحله للتناحر بينى وبين الحكومه المصريه واعنت نظام بداخلها القوات المسلحه كل ما اعلمه عن ان الحياه بداخله عباره عن اوامر تطاع طاعه شبه عميا اذا فهى حياه اخرى ففى حياتى الان ايضا اطيع الاوامر ولكن اطيع اوامر عقلى الذى اعيش معه فى تناغم مستمر ولكن الان سوف اطيع اوامر بشر غيرى طريقه تفكيره مختلفه حياته مختلفه لذالك فان الصراع بينى وبينهم سيكون حتميا ومسلم به وسيربح من يملك انشف دماغ واعتقد انه ليس انا.
ايضا بالنظر الى حياتى المجتمعيه هل قدر لى القدر هذا الشئ ان ابعد عن من عاشرتهم لفتره مثل هذه انه عام باكمله تتغير فيه الوشوش والطباع والحياه باكملها سواء فى ام فيهم لا اخفى عليكم شئ اخشى ان اعود من هذه الرحله لا اجد نفسى ولا اكد من حولى وهذه اكثر ما اكره فى هذه الحياه ان افقد انسان حتى لو كان ما يربطنى به هو مجرد نظره فى اعيننا لبعضنا الاخر فكيف اتاقلم مع الحياه فى الداخل واصادق فيها اشخاص اعلم ان كل ما يربطنى بهم سوف يزول فى مده محدده لماذا قدر لنا ان نعيش هكذا غرباء .
اجل سافتقدكم يا هذه الحياه على امل ان اعود لاجد انه لا تغيير سوى القليل .
ارجوكم لا تجعلو يفوتنى شئ من هذه الحياه
لا تفعلو الكثير حتى اعود اليكم
الى اللقاء
سافتقدكم 

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

اعلان